fbpx

Alef Academy

كيف تحدث ظاهرة الاحتباس الحراري وما تأثيرها  الإيجابي والسلبي؟

كيف تحدث ظاهرة الاحتباس الحراري وما تأثيرها الإيجابي والسلبي؟ وهل هي ظاهرة طبيعية تحدث دون تدخل الإنسان؟ أم إن الإنسان له يد فيها؟ إنها أسئلة تشغل معظم الناس وبخاصة في فصل الصيف نتيجة ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير والتعرض لأشعة الشمس. و لذلك ففيما يلي نتعرف تلك الظاهرة وسبب حدوثها وتأثيرها على الأرض.

ظاهرة الاحتباس الحراري وارتفاع درجة الحرارة وتأثير أشعة الشمس على الأرض

تعريف ظاهرة الاحتباس الحراري

تُعرف تلك الظاهرة  بشكل علمي على أنها عملية طبيعية تزيد من درجة حرارة الأرض. عندما تصل أشعة الشمس وطاقتها تمتصها الأرض والمحيطات. وبعد ذلك تعيد إشعاعها في صورة أشعة تحت الحمراء إلى طبقة الترابوسفير التي تحتوي على نسبة من الغازات الدفيئة. وهي الطبقة الأولى من طبقات الغلاف الجوي. وبعد ذلك يسمح الغلاف الجوي بمرور جزء من تلك الأشعة للفضاء ويحتفظ بالبعض الآخر.

وتشمل الغازات الدفيئة بخار الماء وثاني أكسيد الكربون والميثان وأكسيد النيتروز والأوزون وبعض المواد الكيميائية الاصطناعية مثل مركبات الكربون الكلورية فلورية (CFCs).

ولذلك فإن ظاهرة الاحتباس الحراري تلك تحدث عند امتصاص الأرض والمحيطات لثلثيّ الطاقة الصادرة من أشعة الشمس إلى الأرض.

تأثير ظاهرة الاحتباس الحراري الإيجابي

تلك الظاهرة الطبيعية تساعد على استمرار حياة الإنسان على سطح الأرض فهي مهمة فيما يلي:

  • تدفئة سطح الأرض حيث إن متوسط درجة حرارة كوكب الأرض هو 14 درجة مئوية. ولولا الاحتباس لكان متوسط درجة الحرارة -19.

  • الحفاظ على درجة حرارة الأرض عند حواليّ 33 درجة مئوية ولذلك يظل الكوكب مناسبًا لحياة الإنسان على سطحه.

تأثير ظاهرة الاحتباس السلبي

زادت حركة الصناعة وارتفعت نسبة السيارات ومداخن المصانع وحرق الغابات وقطع الأشجار  ونتيجة لذلك زادت الغازات الدفيئة في طبقة الترابوسفير. ونتيجة لذلك فإن طبقة الترابوسفير تحتبس الأشعة تحت الحمراء وبالتالي يزداد ارتفاع درجة الحرارة. وكل ذلك يؤدي إلى:

  • ارتفاع درجة حرارة كوكب الارض ونتيجة لذلك يحدث انصهار القطبين مما قد يؤدي الي اختفاء بعض المدن الساحلية وانقراض بعض الحيوانات القطبية.

  • تغيرات مناخية: وذلك يتمثل حدوث الأعاصير الاستوائية بشكل متكرر وموجات الجفاف وحرائق الغابات.

لقراءة المزيد

فن الحياة البسيطة

الغذاء الصحي للأطفال

تابعونا عبر صفحاتنا:

فيس بوك

يوتيوب

إنستجرام

تويتر

تيلجيرام

 

 

 

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *