Alef Academy

شهر رمضان وليلة القدر

ليلة القدر-سزرة القدر

شهر رمضان وليلة القدر

 

أَقْبَلَ شهر رمضان المُبارك بالنفخات. أقبل شهر رمضان و أقبلت الشعائر الدِّينية الرمضانية مثل صلاة التراويح، والاعتكاف في العشر الأواخر. أقبل شهر رمضان وأقبلت ليلة القدر.

مما يعني أن شهر رمضان شهر الجود والكرم والعطاء، يهبنا الله في شهر رمضان الكثير من العطايا.

العطايا التي تقربنا من الله وتمحو سيئاتنا، وتزيد من حسناتنا. ومن أعظم المنن التي منحها الله لعباده في شهر رمضان هي ليلة القدر ليلة نزول القرآن.

 

ليلة القدر-سزرة القدر
سورة القدر

سبب تسمية ليلة القدر

 

أولا ليس هناك قول واحد يوضح سبب تسمية ليلة القدر فاختلف العلماء في تفسير الغرض من وصف الليلة بالقدر.

بالإضافة إلى من العلماء من قال أن ليلة القدر سُميت بذلك الاسم لأن العمل في ليلة القدر له قدرٌ عظيم.

ويقول بعض العلماء أن سبب تسميت ليلة القدر أن الله قدر فيها إنزال القرآن الكريم. ليس هذا فقط بل أيضا هناك رأي آخر يقول: أن ليلة القدر ليلة ذات قدرٍ عال وعظيم. ولذلك جاءت التسمية مناسبة لفضل ليلة القدر وشهر رمضان المبارك.

 

فضل ليلة القدر

ليلة القدر هي الليلة التي أنُزل فيها القرآن، وهي ليلة مباركة أخبرنا الله عن ليلة القدر بشهر رمضان المبارك في القرآن الكريم أن العبادة في ليلة القدر خيرٌ من عبادة ألف شهر.

وقال الله سبحان وتعالى ( إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ۝ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ  ۝ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ ۝ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ ۝ سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ ۝ (القدر:1-5)

كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم  في فضل ليلة القدر أن “ومن قامَ ليلةَ القَدرِ إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تقَدَّمَ مِن ذَنبِه”-أخرجه البخاري

 

متى تأتي ليلة القدر؟

ليلة القدر ليلة وترية وتكون ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان. قالت: عائشة رضي الله عنها قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم: “تَحَرَّوْا ليلةَ القَدْرِ في الوِترِ مِنَ العَشرِ الأواخِرِ مِن رَمَضانَ”.

وبالإضافة إلى ذلك يقول أهل العلم أن ليلة القدر ليست ثابتة في ليلة معينة. وإنما تنتقل لليلة القدر في ليالي العشر الأواخر من شهر رمضان من كل عامٍ. يحاول المسلمون تحري ليلة القدر في كل ليلة عسى أن يدركوا ليلة القدر.

 

علامة ليلة القدر

من علامات ليلة القدر أن الشَّمس تطلع صافية، ليس لها شعاع.

 

العبادة في ليلة القدر

 

الدعاء في ليلة القدر

يأخذ الدعاء قدر كبير في ليلة القدر . قالت: عائشة (رضي الله عنها) أنها سألت النبي: يا رسول الله إن وافقت ليلة القدر فماذا  أقول فيها. قال: “قولي اللهم إنك عفوٌ كريم تحب العفو فاعف عني”.

 

الصلاة

وهي صلاة التراويح في شهر رمضان بعد أداء الفروض الخمسة. وتصلى مثنى مثنى كان النبي (صلى الله عليه وسلم) يصلي أحد عشر ركعةً. لكن لا حرج لمن يزيد في عدد الركعات.

بالإضافة إلى قيام الليل، فيكثر المسلم من عدد ركعات القيام، فإذا أدرك ليلة القدر كُتب أنه صلى القيام أكثر من ألف شهر بإذن الله.

 

تلاوة القرآن الكريم 

 

فعلى المسلمين الإكثار من قراءة القرآن الكريم في شهر رمضان المبارك وفي ليلة القدر خاصة. ليس شرطًا قراءة القرآن كاملًا فيها لكن قراءة ما تيسر من القرآن الكريم وتدبر معاني وآيات القرآن الكريم. لأن القرآن الكريم سيكتب للمسلم القارئ للقرآن  أنه قرأ القرآن كأنه قرأه أكثر من ألف شهر، أي عبادة 83 عامًا. كما أن ليلة القدر موجودة في شهر رمضان شهر القرآن . وبذلك به عبادةً في ذلك الوقت.

وفي نهاية المطاف نستطيع القول لا تقتصر العبادات في ليلة القدر على الدعاء والصلاة والقرآن، وإنما مجال العبادة واسع، وإن ما ذكرناه على سبيل المثال لا الحصر.

 

تحميل ملف أنشطة رمضان وليلة القدر

شاهد أيضًا

https://youtu.be/uIr7U0xrImQ

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *