fbpx

Alef Academy

الكتابة السريعة على لوحة المفاتيح

"<yoastmark

إننا نعيش في عصر التقدم التكنولوجي السريع. ونتيجة لكثرة استخدامنا للوحات المفاتيح للهواتف والحواسيب المحمولة صارت قدرتنا على الكتابة على الكيبورد أو لوحة المفاتيح أسرع. يظن البعض أن تلك مهارة تكتسب فقط من خلال التفاعل المستمر مع لوحات المفاتيح، لكن المدهش أنه يمكن لأي شخص أن يتعلم سرعة الكتابة، مهما كانت مدة اتصاله بعالم الإنترنت، بل ربما يستطيع الكتابة دون النظر إلى الأزرار!

لماذا نتعلم سرعة الكتابة؟

  • توفير الوقت

إن كان عملك يعتمد على التفاعل مع الإنترنت بصورة مستمرة، أو كنت طالبًا تبحث عن المعلومات بشكل دوري، فإن تعلمك للكتابة السريعة دون النظر إلى لوحة المفاتيح سيوفر لك وقتًا كبيرًا. على سبيل المثال، إن كنت تستغرق ساعة واحدة كل يوم للبحث عن موضوع ما، أو للرد على رسائل البريد فبعد زيادة سرعتك في الكتابة ستستغرق فقط نصف الوقت أو أقل من النصف.

  • زيادة الإنتاجية

بعد الكتابة السريعة ووجود متسع من الوقت يمكنك أن تنجز العديد من المهام في وقتٍ قصير وستقل نسبة أخطاء الكتابة لديك أو ربما تنعدم، ويمكنك أن تكتب ضعف ما تكتبه في الوقت العادي في الفترة الزمنية نفسها.

  • زيادة التركيز والانتباه

الكتابة السريعة دون النظر للكيبورد ستجعلك أكثر تركيزًا وانتباهك للعمل الذي تقوم به فبدلًا من أن تشتت نفسك في البحث عن أماكن أزرار لوحة المفاتيح ومراجعة محتوى العمل سيكون تركيزك منصبًا فقط على العمل نفسه.أيضا

  • تقليل الإحساس بالألم

الكتابة لفترة طويلة على الكيبورد وثني الرقبة للنظر إلى الأزرار قد يسبب المزيد من الألم في عظام الرقبة وإرهاق الأصابع. أمَّا تعلم سرعة الكتابة دون النظر للوحة المفاتيح فسيقلل من هذا الألم. وسيقلل من الشعور بالتعب عند الجلوس لوقتٍ طويل أمام الحاسوب لأنك ستنجز أعمالك بشكلٍ أسرع.أما

تعلم سرعة الكتابة دون النظر للكيبورد

يمكن تعلم تلك المهارة عبر الانترنت من خلال بعض المواقع، وتختلف المواقع حسب اللغة التي تريد التدرب عليها. فإذا كنت تريد التدريب على سرعة الكتابة باللغة العربية فموقع أكاديمية الطباعة موقع ممتاز.لكن

مدة التعلم

يستمر التعلم لمدة أسبوعين وبعدها تجري عدة اختبارات لقياس سرعتك وتحسن أدائك.أما

 

اقرأ أيضا

عيد الفطر المبارك

برنامج زووم للتواصل عن بعد

تابعنا على يوتيوب

1 فكرة عن “الكتابة السريعة على لوحة المفاتيح”

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *